Tuesday, 12 March 2013

حرب أكتوبر 73 - مذكرات سعد الدين الشاذلي



لقد جاء هذا الكتاب في أنسب موعد ممكن فبعدما قرأت كتاب (خطوات على الارض المحبوسة) الذي يتحدث عن فترة نكسة 67 ومدي الاهمال والتسيب في الجيش المصري ومدي المهانة التى تعرضت لها قواتنا في تلك الحرب اصبت باحباط وحزن كبيرين خاصة إذا ضفنا الى ذلك الوضع العام الحالي لمصر ونحن في أوائل عام 2013 فكانت كل العوامل تؤدي الى احباط واكتئاب الى ان وقعت يدي على كتاب (حرب اكتوبر - مذكرات سعد الدين الشاذلي) والذي أجلت قراءته أكثر من مرة بسبب كبر حجمه...وإذا بي أمام وصف تفصيلي لمحلمة أكتوبر 73 بما فيها من توضيح لعظمة وكفاءة القدرات المصرية وبأسلوب سلس وممتع يملأك بالفخر والكبرياء .

كانت أصداء أغنية (اتقدم..اتقدم..وكفاية خلاص تتندم) ترن دائما في خاطري أثناء قراءتي لهذا الكتاب الممتع.

يبدا الكتاب بالحديث عن اعداد خطة هجومية محدودة اسمها المآذن العالية هدفها عبو القناة وتحطيم خط بالرليف المنيع واحتلال شريحة من سيناء تتراوح ما بين 5 الى 10 كيلو متر ثم التمركز الدفاع ويشرح الكتاب بالتفصيل حالة الجنود والسلاح وموقف العدو وامكاناته ولماذا لم يتم التخطيط لتحرير سيناء بالكامل, كما يتحدث عن اعداد الجنود للمعركة والتدريب الشاق والمجهود المضني الذي بذلته القوات المسلحة لرفع الكفاءة القتالية وكيف انهم كانوا يضعون الجنود في ظروف أصعب بثلاثة أضعاف عما هو متوقع أثناء الحرب الفعلية لرفع الكفاءة, ويتطرق الى ضعف الامكانات وخاصة في القوات الجوية وكيف تغلبوا على كل المصاعب التي واجهتهم بأدوات بسيطة وبدائية في بعض الاحيان مثل فكرة عمل الثغرات في الساتر الترابي بضغط المياه ومثل عربات الجر اليدوية لحمل الذخيرة وغيرها الكثير باسلوب مشوق وممتع .

ثم تطرق بعد ذلك للعلاقة بالاتحاد السوفيتي والدول العربية والمساعدات التي تلقتها مصر من الدول العربية ويعتبر هذا الجزء من الكتاب أقل اثارة وتشويق من أول الكتاب وآخره وان كان ملئ بالمعلومات القيمة

ثم الجزء قبل الاخير الذي يتحدث عن فترة الحرب نفسها وساعة الصفر واسلوب الخداع والبطولات التي قام بها الجيش المصري وهو جزء في غاية الاثارة لم استطع حبس دموعي وانا أقرأ تفاصيله ويستمر الى أن يصل مرحلة الثغرة واسبابها ثم تفاقمها وهو جزء ملئ بالحاقائق المناقضة لما نشره السدات في مذكراته ومناقض لما نشره هيكل في كتابه (اكتوبر 73 السلاح والسياسة) ومنا ما أسمعه لأول مرة.

واخيرا في الباب الاخير بعض الردود على الانتقادات الموجهة للكتاب .

الكتاب رائع بكل المقاييس ويجب على كل مصري أن يقرأه ليستعيد ثقته بنفسه وبوطنه وقد عرفني الكتاب ببعض المعلومات الجديدة تماما مثل أنه كان هناك 20 طيارا من كوريا الشمالية يشتركون في الحرب وكذلك سرب طائرات عراقي عالى الكفاءة وكذلك أن الاتحاد السوفيتي قد انشأ جسرا جويا لامدادنا بالسلاح أثناء الحرب على غرار الجسر الامريكي لاسرائيل وغيرها الكثير من المعلومات القيمة عن الحرب وتكتيكاتها.

كما اكد لي الكتاب على أن الضربة الجوية التي صدعنا بها نظام مبارك لم تعدو كونها جزء يسير من الحرب وليست كما يدعون هي التي أدت الى النصر بل على العكس كانت القوات الجوية المصرية أضعف أسلحتنا وهي المعلومة التي سبق واخبرني بها والدي رحمة الله عليه حيث كان ضابط برتبة ملازم اول في وقت الحرب.

كان هناك شعورين متناقضين يتنازعان في داخلي طوال قراءتي للكتاب أولهما شعور بالفخر والعزة والكبرياء والاخر شعور بالاسى لقلة عدد لحظات الفخر في تاريخنا الحديث.

رحم الله شهدائنا ورحم الله الفريق سعد الدين الشاذلي
 
الكتاب: حرب أكتوبر 73 - مذكرات سعد الدين الشاذلي
الكاتب: الفريق سعد الدين الشاذلي (رئيس أركان حرب القوات المسلحة أثناء حرب73)
دار النشر : دار رؤية للنشر
عدد الصفحات 596 صفحة
صدرت الطبعة الاولى عام 1978 عن مؤسسة الوطن العربي للنشر

6 comments:


  1. ثقافة الهزيمة .. أرجوك لا تعطنى هذا السرطان

    نشرت جريدة المصرى اليوم فى 20 و 23 أكتوبر 2012 "مرسى" لأهالى مطروح: المشروع النووى فى الضبعة.. و"ما أدراكم ما الضبعة!" قال الرئيس "مرسى" للأهالى إنه يسعى لإنشاء 5 مشروعات نووية لتوليد الطاقة الكهربائية، وليس مشروعاً واحداً فى الضبعة، ومازح الأهالى قائلاً: "الضبعة.. وما أدراك ما الضبعة"


    نشرت مجلة دير شبيجل الألمانية فى 19 مايو 2011 "الفلبين : أطلال المفاعل النووى باتان مزار للسياح " كارثة فوكوشيما أعطت رد فعل ، المفاعل النووى الوحيد فى الفلبين Bataan
    لم يتم تشغيله أبدا و لم ينتج كيلو وات واحد من الكهرباء للأن و سيظل هكذا مستقبلا ، و الأكثر من هذا أن المفاعل النووى الذى يقع على شبة جزيرة باتان أصبح منذ مايو 2011 مزار للسياح.

    ألمانيا و بلجيكا و سويسرا يقرروا إنهاء الطاقة النووية و أغلاق مفاعلاتهم النووية تدريجيا.

    و نشرت صحيفة Salzburger Nachrichten النمساوية فى 16 أكتوبر 2012 "ليتوانيا تقول لا للطاقة النووية " فى أستفتاء شعبى رفضت الأغلبية بأكثر من 62 % خطط لبناء مفاعل نووى جديد .

    و نشرت صحيفة دير شتاندرد النمساوية فى 15 يونيو 2011 إيطاليا تظل خالية من الطاقة النووية، هو قرار الإيطاليين فى أستفتاء شعبى و الذى صوت بنسبة 95 % ضد الطاقة النووية...

    باقى المقال بالرابط التالى

    www.ouregypt.us


    لماذا الأصرار علي الحرث في البحر ؟!! والمنطقة العربية مشهورة بصحاريها المشمسة فترة طويلة من العام. العالم الغربي يرجونا أن نصدر له الطاقة النظيفة عن طريق الخلايا الشمسية بالصحراء الغربية ، والمسؤلين الكهول المتحجرين الملتصقين بكراسيهم ما زالوا يصرون علي مشروع الضبعة النووي حتي لا يفقدوا عمولات حصلوا علي جزء منها والباقي ما زال في أنتظار التنفيذ ؟! طبعا سيستوردوا مفاعلات من زبالة أوروبا النووية ولتذهب منطقتنا الي جحيم الذرة ما دامت كروشهم مستمرة في التضخم!!!

    ReplyDelete