Wednesday, 13 January 2010

أفيش السينما المصرية


أفيش السينما المصرية
هو ليس كتاب بالمعنى المتعارف عليه انما هو (ارشيف) لأفيشات السينما المصرية على مدار تاريخها الطويل
اذا كنت (سينمائي)....مهتم بالسينما فستدرك على الفور قيمة الأفيش
و الأفيش لمن لا يعلم هو اعلان الفيلم الذي يظهر على واجهة السينمات او في الشوارع
و افيش اي فيلم قصة كبيرة جدا..........فهي عنوان الفيلم و ما سيتبقى من الفيلم في ذاكرة الجمهور خاصة من لم يشاهد الفيلم سينطبع في ذهنه مشهد الأفيش
و افيش الفيلم يعتبر اهم دعاية للفيلم بمنطق ان (الجواب يبان من عنوانه)....فهو قد يدل على فحوى الفيلم....قصة....مناظر.....رعب.....اثارة...الخ
اذا كنت مهتما بأفيشات الأفلام فستستمتع كثيرا بهذا الكتاب الوثائقي الذي يوثق عددا كبيرا جدا من افلام السينما المصرية على مدار العصور بداية من افيش فيلم (المعلم بحبح) لفوزي و احسان الجزايرلي مرورا بجميع عصور السينما المصرية حتى فيلم (شهد الملكة) لنادية الجندي
اي ان هذا الكتاب الوثائقي يؤرخ لعينة كبيرة من افيشات السينما المصرية من الثلاثينات و حتى ثمانينات القرن الماضي....و لك ان تتخيل مدى التطور الذي طرأ على صناعة السينما المصرية من خلال التطور الرهيب في تصميم الأفيش
تستطيع ايضا ان تلمس مدى توجهات الأفلام في كل حقبة زمنية مرت بها مصر من خلال افيشات الأفلام السينمائية خلال تلك الفترة
هذه الفكرة تكون راسخة تماما من خلال متابعة افيشات السينما المصرية في حقبة ما بعد نكسة يوليو 1967 مثلا كأفيش فيلم مثل (العاطفة و الجسد) لنجلاء فتحي و رشدي اباظة و بداية ظهور الأفيشات الساخنة لأفلام (مسكنات) لألأم النكسة
و تستطيع ايضا على سبيل المثال ان تلمس مدى التدهور الذي اصاب صناعة السينما المصرية من خلال مقارنة بين افيشات افلام الخمسينات و الستينات و مدى تحلي معظم هذه الأفيشات بالوقار و الاحترام الشديد و افلام السبعينات و الثمانينات و كيف كانت تخاطب معظم هذه الأفيشات جمهورا يبحث داخل الفيلم عن اشياء مختلفة تماما عن فن السينما
كتاب (افيش السينما المصرية) قد يبدو للوهلة الأولى كتاب عديم الفائدة و غرضه التسلية بمشاهدة (الأفيشات) الا انه يحمل رسالة تاريخية توثيقية لتاريخ صناعة تعتبر من اهم الصناعات المصرية الرائدة بالأضافة الى توثيق لتطورات طرأت على فكر امة كاملة من خلال تغيرات كبرى طرأت على صناعة السينما بها
الكتاب: أفيش السينما المصرية
الكتاب تقديم: محمود قاسم
عدد الصفحات: 122 صفحة
الناشر: دار الشروق
صدرت الطبعة الأولى عام 2005

3 comments:

  1. أشكرك على التنويه، شكله كتاب قيم فعلا

    ReplyDelete
  2. الكتاب واضح انه قيم
    بس من راي ان حضرتك لو الكتاب ليه موقع علي النت تضيف تحميله من علي النت للافاده
    يعني بكده هتبقي الفاده اكتر
    وجزاك الله كل خير
    حضرتك وضحت الكتاب بيتكلم عن ايه ووجه نظرك ناقص بس ان حضرتك لو تجيب موقعه يبقي جميل اوي
    كل كتاب حضرتك بتقرا في اخر الكلام تحميله من الموقع

    تحياتي

    ReplyDelete
  3. ما شاء الله ... ايه الإبداع ده ؟ .. اسلوب راقي و متميز ما شاء الله

    اول مره ازور المدونه بس ان شاء الله نتابع دايما مع حضرتك

    كل المدونين بقو بيكتبو باحترافيه و انا اللي وقعت من قعر الأفه يعني ؟

    ههههههههه

    يا ريت اتشرف بحضرتك في مدونتي المتواضعه

    http://ra7alaat.blogspot.com/

    شكرا لوقتك

    ReplyDelete